يشرف على ادارتها فارس سلامة
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
http://up101.9ory.com/v/11/02/05/12/12469980160.gif




 
الرئيسيةالتسجيلالبوابةدخول
في حال ظهور الصفحة المزعجة عند التحميل يرجى الضغط على SKIP AD و سوف تنتقلون مباشرة الى صفحة التحميل .. نعتذر عن هذا الخلل الذي لم يعرف مصدره

شاطر | 
 

 ما حكم قراءة اذكار الصباح و المساء في الطريق الى المسجد او حال الرجوع الى البيت؟؟ تفضل-ي لتتست

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 359
نقاط : 1131
تاريخ التسجيل : 29/12/2009

مُساهمةموضوع: ما حكم قراءة اذكار الصباح و المساء في الطريق الى المسجد او حال الرجوع الى البيت؟؟ تفضل-ي لتتست   الأحد 17 يناير 2010, 23:42

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم و رحمة الله

السؤال

آتي بأذكار الصباح والمساء أثناء ذهابي وعودتي من المسجد إلى البيت نظرا لبعد المسجد عن البيت فأستغل ذلك الوقت في عمل أذكار الصباح والمساء، فهل هذا جائز؟.

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد

فإن أذكار الصباح والمساء مقيدة بوقت معين، وهذا الوقت هو ما بين الصبح وطلوع الشمس، وما بين العصر والغروب، وهذا على المختار من كلام أهل العلم، قال ابن القيم في ـ الوابل الصيب : الفصل الأول: في ذكر طرفي النهار، وهما ما بين الصبح وطلوع الشمس، وما بين العصر والغروب، قال سبحانه وتعالى: يا أيها الذين آمنوا اذكروا الله ذكرا كثيرًا وسبحوه بكرة وأصيلاً .

والأصيل: قال الجوهري: هو الوقت بعد العصر إلى المغرب .

وقال تعالى: وسبح بحمد ربك بالعشي والإبكار .

فالإبكار: أول النهار .

والعشي: آخره .

وقال تعالى: وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل الغروب .

وهذا تفسير ما جاء في الأحاديث: من قال كذا وكذا حين يصبح وحين يمسي أن المراد به قبل طلوع الشمس وقبل غروبها، وأن محل هذه الأذكار بعد الصبح وبعد العصر . هـ بتصرف يسير .

وإذا أردت أن تأتي بأذكار الصباح أو المساء في وقتها وأنت عائد من المسجد بعد صلاة الصبح أو صلاة العصر فلا بأس، لأن ذكر الله تعالى أثناء السير في الطريق مشروع ولا مانع منه .

وقد قال تعالى : الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَاماً وَقُعُوداً وَعَلَى جُنُوبِهِمْ { آل عمران: 191 }.

وقال أيضًا : فَإِذَا قَضَيْتُمُ الصَّلاَةَ فَاذْكُرُواْ اللّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِكُمْ { النساء: 103 }.

ومثلُ القيام والقعود والاضطجاعِ المشيُ، ففي صحيح مسلم : عن أم المؤمنين عَائِشَةَ قَالَتْ : كَانَ النَّبِىُّ صلى الله عليه وسلم يَذْكُرُ اللَّهَ عَلَى كُلِّ أَحْيَانِه .

أي في جميع الأوقات والأحوال إلا الحالات التي يمتنع فيها الذكر كقضاء الحاجة .

وفي الصحيحين من حديث ابن عباس : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج إلى الصلاة وهو يقول: اللهم اجعل في قلبي نورًا .

والله أعلم .

المصدر مركز الفتوى بموقع الشبكة الاسلامية

و الله من وراء القصد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://fares.bbactif.com
 
ما حكم قراءة اذكار الصباح و المساء في الطريق الى المسجد او حال الرجوع الى البيت؟؟ تفضل-ي لتتست
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
يشرف على ادارتها فارس سلامة :: المنتدى الاسلامي العام-
انتقل الى: